العودة   الشعر والادب والتراث العربي > القسم العام > سوالف الاولين

اعلانات

سوالف الاولين قصص وقصائد الاولين في الشجاعه والكرم والشهامه واخبار المغازي

  انشر الموضوع
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-08-2010, 09:05 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو
الرتبة


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 2510
المشاركات: 795 [+]
بمعدل : 0.21 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Med7at غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : سوالف الاولين
ليسَ الغريبُ غريبَ الشام واليمن .... إنَّ الغريبَ غريبُ اللحد والكفنِ

إنَّ الغريبَ له حقٌ لغربته .... على المقيمين في الأوطان والسكن

لا تنهرنَّ غريباً حالَ غربته ..... الدهر ينهرُهُ بالذلِّ والمِحَنِ

سفري بعيد وزادي لن يبلغني ..... وقوتي ضعفت والموتُ يطلبني

وليَ بقايا ذنوبٍ لستُ أعلمُها .... اللهُ يعلمُها في السِّرَ والعَلَنِ

ما أحلمَ اللهَ عني حيثُ أمهلني .... وقد تماديتُ في ذنبي ويسترُني

تمرُّ ساعات أيامي بلا ندمٍ .... ولا بكاءٍ ولا خوفٍ ولا حَزَنِ

أنا الذي أُغلقُ الأبوابَ مجتهداً ... على المعاصي وعينُ الله تنظرُني

يا زَلةً كُتبت في غفلة ذهبت ... يا حسرةً بقيت في القلب تُحرقني

دعني أنوح على نفسي وأندبها .... وأقطع الدهر بالتذكير والحزَنِ

دع عنك عذلي يا من كان يعذلني ... لو كنت تعلم ما بي كنت تعذرني

دعني أسحُّ دموعا لا انقطاع لها ... فهل عسى عبرةٌ منها تُخلصني

كأنني بين جلِّ الأهل منطرحٌ .... على الفراش وأيديهم تُقلبني

وقد تجمَّع حولي مَن ينوح ومن .... يبكي عليَّ وينعاني ويندبني

وقد أتوا بطبيب كي يُعالجني .... ولم أرَ الطب هذا اليوم ينفعني

واشتد نزعي وصار الموت يجذبها .... من كل عِرقٍ بلا رفق ولا هونِ

واستخرج الروح مني في تغرغرها .... وصار ريقي مريرا حين غرغرني

وقام من كان حِبَّ الناس في عجَلٍ ..... نحو المغسل يأتيني يُغسلني

وقال يا قوم نبغي غاسلاً حذِقاً... حراً أديباً عارفاً فطِنِ

فجاءني رجلٌ منهم فجرَّدني .... من الثياب وأعراني وأفردني

وأودعوني على الألواح منطرحاً .... وصار فوقي خرير الماء ينظفني

وأسكب الماء من فوقي وغسَّلني .. غَسلا ثلاثا ونادى القوم بالكفنِ

وألبسوني ثيابا لا كِمام لها .... وصار زادي حنوطي حين حنَّطني

وأخرجوني من الدنيا فوا أسفا ... على رحيلي بلا زاد يُبلغني

وحمَّلوني على الأكتاف أربعةٌ ... من الرجال وخلفي منْ يشيعني

وقدَّموني إلى المحراب وانصرفوا ... خلف الإمام فصلى ثم ودعني

صلوا عليَّ صلاةً لا ركوع لها ... ولا سجود لعل الله يرحمني

وكشَّف الثوب عن وجهي لينظرني .... وأسبل الدمع من عينيه أغرقني

فقام مُحترما بالعزم مُشتملاً ... وصفف اللبْن من فوقي وفارقني

وقال هُلوا عليه الترب واغتنموا .... حسن الثواب من الرحمن ذي المنن

في ظلمة القبر لا أمٌ هناك ولا .... أبٌ شفيق ولا أخٌ يُؤنسني

وهالني صورةٌ في العين إذ نظرت...... من هول مطلع ما قد كان أدهشني

من منكر ونكير ما أقول لهم ...... قد هالني أمرهم جدا فأفزعني.

وأقعدوني وجدوا في سؤالهمُ ... ما لي سواك إلهي منْ يُخلصني

فامنن عليَّ بعفوٍ منك يا أملي.... فإنني موثقٌ بالذنب مرتَهَنِ

تقامم الأهل مالي بعدما انصرفوا...... وصار وزري على ظهري فأثقلني

واستبدلت زوجتي بعلا لها بدلي ... وحكَّمته على الأموال والسكن

وصيَّرت ولدي عبدا ليخدمها .... وصار مالي لهم حلا بلا ثمنِ

فلا تغرنك الدنيا وزينتها ..... وانظر إلى فعلها في الأهل والوطن

وانظر إلى من حوى الدنيا بأجمعها.... هل راح منها بغير الحنط والكفن

خذ القناعة من دنياك وارضَ بها .... لو لم يكن لك إلا راحة البدن

يا نفس كفي عن العصيان ... واكتسبي فعلا جميلا لعل الله يرحمني

يا نفسُ ويحكِ توبي واعملي حسنا ... عسى تُجازين بعد الموت بالحسنِ

ثم الصلاة على المختار سيدنا ما .... وضأ البرق في شام وفي يمن

والحمد لله مُمْسينا ومُصْبحُنا ... بالخير والعفو والإحسان والمِنَنِ


نسأل الله حسن الخاتمة









عرض البوم صور Med7at   رد مع اقتباس
قديم 07-11-2020, 04:50 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو
الرتبة


البيانات
التسجيل: Dec 2011
العضوية: 3281
المشاركات: 131 [+]
بمعدل : 0.04 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ادرينالين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Med7at المنتدى : سوالف الاولين

اغلفة فيس بوك










عرض البوم صور ادرينالين   رد مع اقتباس
قديم 09-16-2020, 02:03 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو
الرتبة


البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 18
المشاركات: 97 [+]
بمعدل : 0.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
المتمــــــــــيز غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Med7at المنتدى : سوالف الاولين

اغلفة فيس بوك

سلمت الأيادى الطيبة









عرض البوم صور المتمــــــــــيز   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الموت , الحال , وبعد , قصيدة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصيدة عن الكرم Med7at سوالف الاولين 0 03-07-2010 01:47 PM
مشاااااااهير قبل وبعد المكياااااج نواف المعمري جديد الانترنت 0 04-09-2009 01:54 AM
قصيدة اعجبتني,,, نواف المعمري جديد الانترنت 0 04-08-2009 04:11 PM
مفاجأة ايمو فافا كريم تكبير وشد الصدر الآلمانى شاهدى قبل وبعد الاستعمال نواف المعمري جديد الانترنت 0 03-27-2009 04:02 PM
الموت لامن بكيت وجيت محتاجك``توبيكات روعة نواف المعمري جديد الانترنت 0 03-17-2009 12:49 PM


الساعة الآن 12:32 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir