الشاعر محمد شايع العسكر

الشاعر  

الشاعر محمد شايع العسكر  ولد بمركز ( القوز ) جنوب محافظة القنفذة التابعة لمنطقة مكة المكرمة عام ١٣٩٧هـ الشاعرمحمد شايع العسكر القوزي

الشاعر  

التعليم الشاعر  

حصل على البكالوريوس في اللغة و النحو والصرف بكليه اللغة العربيه في جامعه أم القرى بمكه المكرمة.

أم القرى بمكه المكرمة.

بدأ قرض الشعر في سن مبكره إذ لم يتجاوز حينها سن ١٥ من عمره، شارك في فعاليات وملتقيات شبابية

 مناسبات مختلفة

ونشر له الملحقات الأدبية لجريدة المدينة وبعض المجلات الكثير من القصائد

الشاعر جريدة المدينة

 حتى وقف شاعراً فذا أحيا العديد من الأمسيات الشعريه داخل المحافظة وخارجها

الجوائز والشهادات التقديرية 

نال خلالها الكثير من الجوائز والشهادات التقديرية وهو يعمل في مجال التعليم بالمحافظة.

رَحَلْتَ وَ هَذِهِ العبرَاتُ حَلَّتْ

بِهَا يُسْتَأْصَلُ الفَرَحُ البَهِيُّ

وَ هَذَا السَّاحِلُ المَفْجُوعُ يُبْلَى

بِدَارِ الشَّامِ صَبَّحَهَا النَّعَيُّ
وَ أَوْسَعَ أَهْلَها كَرْبًا وَحُزْنا
فَحَسْبُكَ مِنْ شَجَىً وجْدٌ ضَنِيُّ
وَ إنَّ الدَّمْعَ حَيْثُ يَسِيْلُ غالٍ
و بعْدَكَ أيُّ غَالٍ يَا عَلِيُّ؟

سَبَقَتْ النُّبْلَ حَيْثُ تَرَى سُمُّوا

فَلَمْ يَسْبِقكَ سَامٍ أَو سَميُّ
بموتِكَ كُلُّ مَنْقَبَةٍ حَصَادٌ
لَأَنْتَ الفَاضُلُ الشَّهْمُ النَّقِيُّ
إلَى الفِرْدَوْسِ يَا طُهْرًا تَنَامَى
و مَغْفِرَةٍ يَجُودُ بِهَا الوَلِيُّ

 

اللهُ يا أهلَ الجنوبْ

روضَ المفاخرِ والطُّيوبْ
وشمائلا فاحتْ رياحي
نا تَذُوعُ بها الهبوب
سيفٌ تهاميٌّ أنا
فيه المآثرُ كالخُضُوبْ
وأنا الشهيدُ إذا مضى

في موكبِ النُّورِ المَهيبْ الشاعر  

لمقدساتٍ كَمْ هَفَتْ
قصدا لها كلُّ القلوبْ
سلمانُها الرَّعْدُ الذي
ذلَّتْ له دُهمُ الخُطوبْ
إني جنوبُك سيدي

رهنٌ لأمرك مستجيبْ

وأنا الجَنَان لموطني
ما ضاعَ فيه شذى الوجيبْ
لشماله ولشرقه
ولغربه عشقٌ يذوبْ
القوزُ هيلُ تهامةٍ

ولكل مكرمةٍ طروبْ

إنْ مسَّ ساحَلها الهوى
لبستْ له ثوبا قَشِيبْ
شركاءُ في هِمَمِ النجاحْ
نسعى ونقتسمُ الكفاحْ
بالعلمِ نقتطفُ العُلا

الشاعر  ثمرا ونملأُ كلَّ راحْ

علمٌ وتنميةٌ هنا
ومناشطٌ في كلِّ ساحْ
يا أمتي إنَّ الشبابَ
همُ المشارقُ والصباحْ
هم عدةٌ وذخائرٌ

والعلمُ أمضى من سلاحْ

دُمْتِ يا أرضَ الجدودِ
بينَ أفراحٍ وعيدِ
سِفْرَ أمجادٍ وعزٍّ
في حِمى آلِ السُعودِ
فانشُدي يا تَهْمُ حباً

واهْمُسي: يا نجدُ زيدي الشاعر  

عشتَ يا سلمانُ فخرا
في رخا عمرٍ مديدِ
كلُّ هذا الشعبِ جُندٌ
نِعْمَ أخيارُ الجنودِ
ووليُّ العهدِ ليثٌ

قادَ زُمْرا من أسودِ

وابنُ سلمانٍ حليفٌ
جدَّ للفكرِ السديدِ
اُهْنُئِي يا دارُ إنا
بين أسياد وصيدِ
ابسمي يا دارُ نورا
وانثري أحلى الورود

السابق
قصة الببغاء الحكيم,قصص قصيرة للاطفال
التالي
الشاعر رياض منصور الجزائري

تعليقان

أضف تعليقا

  1. وافي قال:

    جميل

  2. hala قال:

    جميل جداً💗🌷

اترك تعليقاً