ما هو تعريف الشاعر وخصائصه

ما هو تعريف الشاعر وخصائصه

ما هو تعريف الشاعر وخصائصه

ما هو تعريف الشاعر وخصائصه … هو الشاعر الذي ينطق أو يكتب بعض الكلمات التي تشكل شعرًا، وهذه الكلمات التي نسمعها مننه تنم عن فطنته، وذكائه، ودقة ملاحظته، ومعرفته القوية بالشعر

 

الشعر هو الكلام الموزن والمقفّى، وتنظم كلّ أوزانه على حرف روي واحد، ويطلق عليه اسم القافية.

 

خصائص الشعر

تظهر قوة الشاعر من خلال توفر مجموعة من الأمور في شعره، وهي كالآتي:

  • قوة البناء الشعري: أي قوة ألفاظ الشعر، والسبك اللغوي، والحبك البلاغي
    حيث تساعد هذه الأمور على تماسك أبيات القصيدة، وإدراك أيّ خلل في بناء القصيدة.
  • وقوة المعنى الشعري: يقصد به وضوح معنى القصيدة، وجمال تصويرها
    ولكن لا تفيد قوة بناء القصيدة إذا كان معناها ضعيفاً، حيث يكون جمال الظاهر من خلال بناء الشعر
    وجمال الباطن من خلال معناه، وتؤدي القوة البنائية والمعنوية إلى ترابط الشعر مع بعضه البعض.
  • قوة الظاهرة الشعرية: وتظهر هذه القوة من خلال ما يأتي:
    • الصوت: يؤدي الصوت دوراً كبيراً في إيصال الشعر إلى المستمعين، وتأتي قوة الصوت عبر تلحين الشعر، إذ تؤثر الإيقاعات الصوتية على السامع.
    • الصورة: تؤثر حركات الشاعر الجسدية عند إلقاء الشعر على نفس السامع، ويتحقق التأثير عندما تتوافق الحركات الجسدية مع معاني الشعر، وبناءً على هذا فإنّ فن الحركات الجسدية أمر مهم في التواصل بين الناس.

 

الشعر والشعراء

يعرّف ابن منظور الشعر على أنّه القول المنظوم، والذي يتميّز بوزنه وقافيته
وقال الفيومي: إنّ الشعر العربي هو النظم الموزون، والمركّب تركيباً متعاضداً، والمقفّى بأوزان مقصودة
وما عدا ذلك لا يسمّى شعراً، ولا يسمّى قائله شاعراً
حيث إنّ ما جاء في كتاب الله وسنة رسوله من كلام موزون لا يعدّ شعراً
لعدم القصد والتقفية، وكذلك الأمر بالنسبة للأقاويل التي تجري على ألسنة الناس، ويجدر القول أنّ الشاعر يرتكز على أربعة أمور في شعره، وهي: المعنى، والوزن، والقافية، والقصد

السابق
سيرة الكاتب وليد سيف
التالي
قصة المزارع و البئر

اترك تعليقاً