قصص واقعية مخيفة ومرعبة..قصة الفتاة المذبوحة في الظلام

قصص واقعية مخيفة ومرعبة..قصة الفتاة المذبوحة في الظلام

قصص واقعية مخيفة ومرعبة..قصة الفتاة المذبوحة في الظلام قصص واقعية مخيفة ومرعبة..قصة الفتاة المذبوحة في الظلام , تدور احداث هذه القصة حول فتاتين هما جولي وميغي ، كانت جولي معتادة على الخروج و السهر كل ليلة مع

اصدقائها ولا تعود الى غرفة سكنها الا قرب الفجر ، اما ميغي فقد كانت فتاة مجتهدة جدا في دراستها ولا تحب

الخروج رفقة جولي ، اقتربت اختبارات منتصف العام وكعادتها ميغي تدرس بجد من اجل الحصول على تقدير مرتفع

اما جولي فهي مستعدة للخروج وحضور الحفلات و السهرات ، في تلك الليلة كان قد تبقى يومين فقط على موعد

الاختبار.

طلبت جولي من صديقتها ميغي ان تأتي معها للسهر من اجل الترفيه عن النفس ومن اجل محاولة الخروج من

حالة التوتر و القلق التي تشعر بها ميغي دائما بسبب اقتراب موعد الاختبارات ، على الرغم من اصرار جولي

احضار ميغي معها الا ان ميغي رفضت الخروج من الغرفة وقررت البقاء من اجل الدراسة و الاستعداد جيدا للاختبار

القادم ، في النهاية ذهبت جولي للتسكع رفقة اصدقائها اما ميغي فقد ظلت في الغرفة تدرس ، عادت جولي

بحلول الساعة الثانية صباحا.

كانت الغرفة مظلمة جدا فقررت جولي عدم اضاءة الانوار حتى لا تزعج ميغي وقررت الذهاب مباشرة الى النوم ، في الصباح كان الجو مازال مظلما داخل الغرفة لان الستائر كانت تمنع ضوء الشمس من دخول الغرفة ، قررت جولي الذهاب وايقاظ ميغي من اجل مساعدتها في المذاكرة فالاختبار يوم غد وجولي لم تدرس شيئا بعد ، كانت المفاجأة عندما قامت جولي بفتح الانوار ، رأت جولي الكثير من الدماء على مكتب ميغي وعندما نظرت الى سرير ميغي وجدتها مذبوحة ومكتوب على الجدار عبارة ( الم يكن الامر جميلا الا تشعلي الانوار عندما عدتي ).

السابق
قصص من الواقع مخيفة ومؤلمة جدا..قصة شبح على الطريق
التالي
قصص للأطفال عن اضرار الكسل

اترك تعليقاً