العودة   الشعر والادب والتراث العربي > الفروسية > عالم الفروسيه

اعلانات

عالم الفروسيه قسم عام عن كل مايخص الخيل و الخياله والمدربين والمتدربين والاسطبلات

  انشر الموضوع
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-14-2022, 03:51 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو
الرتبة


البيانات
التسجيل: Jun 2020
العضوية: 3537
المشاركات: 47 [+]
بمعدل : 0.05 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بنوتة فرفوشة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : عالم الفروسيه
لمحبي الخيول: 10من أهم الأمراض المشتركة بين الخيول والإنسان











تعدّ الأمراض المشتركة بين الخيول والإنسان قليلة نوعاً ما، وغير منتشرة، ولكن يجب علينا كأطباء بيطريين التنويه والإرشاد عن هذه الأمراض لوقاية الإنسان وحمايته منها.
فمن المعروف أن هناك العديد من الأمراض التي تنتقل من الحيوان للإنسان. وتتسبب هذه الأمراض في أعراض تختلف حدتها حسب كل مرض. فيجب على مربيين الحيوانات سواء الحيوانات الأليفة أو حيوانات المزرعة أن يكونوا على دراية بهذه الأمراض، وأعراضها، وطرق الوقاية منها، ليتجنبوا الإصابة بها، ويساعدوا في السيطرة عليها، وعدم انتشارها في المجتمع.


1- مرض الليبتوسبيروسيز (داء البريميات):

مرض مشترك، ينتقل من الحيوان للإنسان، ويصيب العديد من الحيوانات منها الأبقار، والأغنام والخيول، والحيوانات الأليفة. يصنف مرض الليبتوسبيرا أنه أكثر الأمراض المشتركة المنتشرة في العالم.
المسبب: بكتريا Leptospira interrogans. وتنتشر هذه البكتريا في المناطق الرطبة والمستنقعات. وتعد القوارض من أهم أسباب انتشارها حيث تعمل القوارض كخازن للبكتريا ويخرج مع بولها.
طريقة الانتقال للخيل: ينتقل عبر البول وسوائل الحيوان المصاب مثل السائل المنوي، أو السوائل المحيطة بالأجنة المجهضة. ويصاب به الخيول عن طريق الأكل أو المياه الملوث، أو عن طريق التلقيح بحيوان مصاب.
الأعراض في الخيول: يتسبب في إجهاض متأخر في الأفراس، مع التهاب في الكلى ويوريميا. كما يتسبب في التهاب في القرنية وعتامه في العين ويسمى المرض (بعمى القمر) حيث تظهر عين الحصان بيضاء بسبب العتامة.
طريقة الانتقال للإنسان: تنتقل بكتريا الليبتوسبيرا للإنسان عن طريق الأغشية المخاطية للعين والفم، أو تلوث الجروح بالبكتريا. وتتسبب هذه البكتريا في أعراض مشابهة للبرد، وحمى، وصفراء.
العلاج: يعتمد العلاج على استخدام المضادات الحيوية المناسبة.
الوقاية: التخلص من القوارض، وعزل الحيوانات المصابة، والتأكد من نظافة مياه الشرب والأعلاف وعدم تلوثها من الحيوانات المصابة.
2- البكتريا الكروية العنقودية مقاومة للميثيسيلين MRSA

(Methicillin-resistant staphylococcus aureus)

من الأمراض المشتركة بين الخيول والإنسان. ويتواجد هذا النوع من البكتريا على الجلد، وفي الإفرازات الأنفية والأمعاء لعدد كبير من الخيول دون ظهور أي أعراض مرضية. كما يتواجد كذلك في الإنسان. فتنتقل هذه البكتريا من الخيول للإنسان والعكس خاصة عن طريق الأطباء البيطريين ومستشفيات الأحصنة والعاملين في مزارع الأحصنة والسياس. وتعد MRSA من البكتريا الانتهازية، التي تظهر أعراضها عند إصابة العائل بمرض أو جروح تتسبب في ضعفه ونقص مناعته. وتزداد أهمية هذا النوع من البكتريا بسبب مقاومتها للعديد من المضادات الحيوية، منها الميثيسيلين المستخدم في علاج البكتريا الكروية العنقودية العادية.
المسبب: Methicillin-Resistant Staphylococcus Aureus.
طرق الانتقال للخيل: عن طريق الاختلاط المباشر بحيوان أو إنسان مصاب، أو عن طريق الأدوات أو الطعام والمياه الملوثة. كما أنها تنتشر في مستشفيات الخيول.
الأعراض في الخيول: في معظم الأحيان لا تظهر أعراض على الحيوان المصاب، ويكون فقط حامل للمرض وينقله للآخرين. أما في حالة ظهور أعراض فتتمثل في التهاب رئوي، أو التهابات صديدية في الجروح، وصعوبة التئامها خاصة أن هذا النوع من البكتريا مقاوم للعديد من المضادات الحيوية فيكون هناك صعوبة في العلاج. وأخطر هذه الأعراض تكون في حالة الجروح العميقة، أو استخدام حقن وريدية دون تعقيم جيد لمكان الحقن فتصل البكتريا للدم مسببة تسمم دموي ووفاة.
طرق الانتقال للإنسان: عن طريق التعامل المباشر مع الخيول المصابة، وتتسبب في احمرار للجلد وتورم وتكوين خراج.
العلاج: عن طريق استخدام مضادات حيوية بعد عمل مزرعة حساسية، لاختيار المضاد الحيوي المناسب.
  • ويجب التنويه عن: التأكد من إعطاء الجرعة الطبية الكاملة من المضاد الحيوي الموصوفة من الطبيب، للتأكد من التخلص التام من البكتريا. فعدم أخذ الجرعة الكاملة للمضادات الحيوية تتسبب في تكوين أجيال من البكتريا مقاومة للمضادات الحيوية، والتي تعد كارثة على الطب الحديث.
الوقاية:

  • غسل اليدين باستمرار واستخدام المطهرات الكحولية قبل وبعد التعامل مع الخيول.
  • عدم لمس الوجه أو الأكل أثناء التعامل مع الخيل.
  • استخدام القفازات الطبية ذات الاستخدام الواحد عند التعامل مع أي جرح في حصانك.
  • إذا كنت مصاب بال MRSA تفادى تقبيل الحصان وغسل يديك جيدا قبل التعامل مع الحصان.
3- السعار:

هو أخطر الأمراض المشتركة التي تنتقل من الحيوانات للإنسان، وتسبب أعراض عصبية وتشنجات حتى تحدث الوفاة. وبالرغم من أن انتقال السعار من الخيول للإنسان غير شائع إلا انه يجب التحذير منه وأخذ الحيطة خاصة أن أعراض السعار في الخيل قد تتشابه مع أمراض أخرى.
المسبب: فيروس الليسا من عائلة الربدوفيروس.
طريقة الانتقال للخيل: ينتقل الفيروس عن طريق العض من حيوان مسعور (كلب، ثعلب، خفاش أو أي حيوان أخر).
أعراض السعار في الخيل: صهيل مستمر وعض فيما حوله من أخشاب أو حديد، مع مغص وعرج، أعراض عصبية مثل تشنجات وانتصاب في القضيب، وشلل وموت للحصان خلال 2-5 أيام.
انتقال الفيروس للإنسان: ينتقل الفيروس من الخيل للإنسان عن طريق اللعاب، إما بالعض أو إذا لامس اللعاب أي جرح صغير في الإنسان. لمزيد من المعلومات عن السعار في الإنسان يمكن قراءة هذا المقال.
العلاج: لا يوجد علاج للسعار بعد ظهور الأعراض، عند الشك في التعرض لمرض السعار يجب غسل منطقة العض جيدا بالماء والصابون لمدة عشر دقائق، والتوجه فوراً لأقرب مستشفى لأخذ المصل المضاد للسعار.
طرق الوقاية: عن طريق أخذ تحصينات ضد السعار في مواعيدها المحددة.
4- مرض البروسيلا (الحمى المالطية):

من الأمراض المشتركة بين الخيول والإنسان، وهو مرض معدي، سهل الانتشار، ويتسبب في الإجهاض المتاخر.
المسبب: تصاب الخيول ببكتريا البروسيلا ابورتس (Brucella abortus ) التي تصيب أساساً الأبقار، لذا غالبا ما تصاب به الخيول التي تعيش مع الأبقار.
طريقة الانتقال للخيل: تنتقل البكتريا عبر السوائل الجنينية عند الإجهاض، وأنسجة الجنين المصاب والحيوان المصاب واللبن ولبن السرسوب، والسائل المنوي. وتحدث العدوى في الخيول عن طريق الهواء أو الطعام أو المياه الملوث بهذه السوائل، أو وجود الحصان مع أبقار مصابة، أو لحس الأجنة المجهضة أو المشيمة المصابة.
أعراض مرض البروسيلا في الخيول: تصاب الخيول بالتهاب في المفاصل وعرج، مع حدوث التهاب وتورم في حارك الفرس(أعلى الظهر عند اتصال الرقبة مع الظهر) و غالبا ما يتكون ناصور مع خروج الصديد (ناصور الحالك). كما تصاب الأفراس بإجهاض في الشهور الأخيرة من الحمل، ويصاب الفحل بالتهاب في الخصيتين.
انتقال البكتريا للإنسان: أكثر طرق انتشاراً لانتقال عدوى الحمى المالطية للإنسان هو شرب الحليب الطازج لحيوان مصاب دون بسترة أو لحم غير مطهو جيداً. كما تنتقل عن طريق التعامل المباشر مع الحيوانات المصابة، والأجنة المجهضة، دون قفازات. ويتسبب المرض في الإنسان لحدوث حمى مع تعرق غزير ذو رائحة مميزة، مع التهاب في المفاصل والتهاب في الخصيتين. وقد يصبح المرض مزمن في الإنسان، مسبباً إجهاد مستمر والتهاب مزمن في المفاصل.
العلاج: في حالة الإصابة، يجب مراجعة الطبيب البشري وإخباره بالتعرض لحيوان مصاب بالبروسيلا. ويعالج المريض المصاب بالبروسيلا باستخدام كورس كامل من المضادات الحيوية، ويجب التأكد من تناول كل جرعة المضاد الحيوي الموصوفة من الطبيب حتى بعد انتهاء الأعراض، للتخلص التام من البكتريا.
الوقاية:
  • لوقاية الخيول من البروسيلا، يجب عزل الخيول عن الأبقار في المزارع، وعزل أي حيوان مصاب، والتخلص السليم من الحيوانات النافقة والأجنة المجهضة، مع التخلص من الفرشة وإحراقها.
  • لوقاية الإنسان، فيجب اتخاذ إجراءات السلامة والأمان الحيوي، وارتداء القفازات والكمامة عند التعامل مع الحيوانات المتوقع إصابتها.
5- مسببات الإسهال في الخيول:

هناك العديد من الميكروبات التي تتسبب في إصابة الخيول بالإسهال، وكثير من هذه المسببات تنتقل للإنسان عبر الطريق البرازي الفموي.
المسببات:
  • بكتريا السلمونيلا (Salmonella enterica)
  • بكتريا الكامبيلوباكتر (Campylobacter)
  • طفيل الجيارديا (Giardia duodenalis)
  • طفيل الكريبتوسبوريديا (Cryptosporidium)
طرق الانتقال للخيل: تنتشر هذه المسببات كثيرا في الخيول، ويخرج من الحيوان المصاب عبر البراز، وينتقل عن طريق الطعام أو الشراب أو الأدوات الملوثة، أو التعامل المباشر مع الحيوان المصاب.
الأعراض في الخيول: إسهال، التهاب في الأمعاء، وآلام في البطن.
طرق الانتقال للإنسان: تنتقل هذه الميكروبات عبر الطريق البرازى الفموي، وهو يحدث نتيجة تلوث اليد ببراز الحيوان المصاب، ووصولها للفم بسبب عدم غسل اليد جيدا بعد التعامل مع الحيوان المصاب.
الأعراض في الإنسان: إسهال، آلام في البطن، التهاب في الأمعاء.
العلاج: عن طريق المضادات الحيوية والعلاجات التعويضية.
الوقاية: أخذ الاحتياطات الوقائية أثناء التعامل مع الحيوانات المصابة، من لبس للقفازات، وغسيل الأيدي باستمرار، وتعقيمها باستخدام الكحول، وعدم الأكل أو الشرب في الأماكن الملوثة.
6- فطريات حلقية أو فطريات البشرة Ringworm (السعفة أو التنيا):

فطريات جلدية تصيب الحيوانات والإنسان، وتنتشر في كل الدول على مستوى العالم. تعرف بالسعفة أو التنيا.
المسبب: فطر (Trichophyton equinum & Trichophyton mentagrophytes).
طرق الانتقال للخيل: تنتقل عن طريق ملامسة الحيوانات المصابة، أو ملامسة الأدوات الملوثة مثل الفرشة أو أدوات الخيول المصابة.
الأعراض في الخيل: سقوط الشعر على شكل مناطق دائرية، مع تكون قشور، وحكة.
طرق الانتقال للإنسان: عن طريق التعامل مع المباشر مع الحيوان المصاب ومخلفاته، وتظهر الأعراض على الإنسان على شكل بقع حمراء على الجلد وقشور. لمزيد من المعلومات عن السعفة في الإنسان يمكنك قراءة هذا المقال.
العلاج: تشفى من تلقاء نفسها بعد فترة، ويمكن استخدام بعض الشامبوهات الطبية للتسريع من العلاج.
الوقاية: استخدام القفازات، وغسل اليدين جيداً بعد التعامل مع الحيوان المصاب.
7- الجمرة الخبيثة (Anthrax):

يعد مرض الجمرة الخبيثة من أخطر الأمراض في العالم. وهو من الأمراض المشتركة بين الخيول والإنسان، من شدة خطورته يستخدم في الحروب البيولوجية، وظهوره يعتبر إحدى الكوارث، وعند الشك في وجوده يجب إبلاغ السلطات فوراً.
المسبب: بكتريا Bacillus anthracis، وتكمن خطورة هذه البكتريا في سهولة انتشارها بين الكثير من فصائل الحيوانات، كما أنها تتحوصل بسرعة في التربة وتبقى كامنة لسنوات طويلة حتى تتمكن من الوصول مرة أخرى للحيوان.
طريقة الانتقال للخيل: تنتقل البكتريا للحيوان عن طريق استنشاق الحويصلات من التربة الملوثة، أو الأكل أو المياه الملوثة، أو حتى عن طريق لدغ الحشرات الحاملة للبكتريا.
أعراض مرض الجمرة الخبيثة في الخيول: حمى، ارتعاش في العضلات، اسهال مدمم، واهم أعراضها هو خروج دم غامق اللون من كل فتحات الجسم بعد موت الحيوان.
انتقال البكتريا للإنسان: تنتقل البكتريا من الخيل المصاب للإنسان عن طريق التنفس أو التعامل المباشر مع الحيوان المصاب أو النافق. وتتسبب في ظهور تقرحات على الجلد تشبه الحرق بالفحم (لذلك سميت بالجمرة الخبيثة)، بعدها تنتقل عن طريق الدم مسببة تسمم دموي ووفاة.
العلاج: لا يوجد علاج فعال ويموت الحيوان خلال ساعات من ظهور الأعراض.
الوقاية: يجب إبلاغ السلطات المختصة في أسرع وقت. وتعد أهم طريقة في الوقاية من الجمرة الخبيثة هو حرق الحيوان النافق عن طريق السلطات المختصة وتطهير المكان جيدا بالفورمالين وعدم فتح جثة الحيوان النافق ابداً، حتى لا تنتشر البكتريا في الهواء وتتحوصل في التربة.
8- الجلاندرز (الرعام):

هو أيضا من أكثر الأمراض خطورة، فهو قاتل للخيول والإنسان. اختفى هذا المرض في الكثير من الدول، إلا أنه لازال منتشر في بعض دول اسيا وأمريكا الجنوبية، لكن يجب التنويه عنه بسبب ظهور بعض الإصابات من فترة لأخرى.
المسبب: بكتريا Burkholderia mallei والتي كانت تسمى سابقاً Pseudomonas mallei.
وتصيب هذه البكتريا في الأساس الفصيلة الخيلية من الخيول والحمير والبغال. وقد تظهر أيضا في بعض الحيوانات مثل الجمال، والأغنام، والقطط والكلاب.
طريقة الانتقال للخيل: تنتقل البكتريا عن طريق الأكل او المياة الملوثة بالميكروب، أو عن طريق مشاركة أدوات التمشيط بين الحيوانات المصابة والسليمة.
الأعراض في الخيل: في الحمير تظهر أعراض حادة للمرض ويموت خلال بضع أيام. أما في الخيول غالبا ما يظهر عليها أعراض مزمنة. ويأخذ المرض 3 أشكال قد يظهروا سويا على الحيوان أو تظهر صورة واحدة منهم فقط، وهما:
  • أولا الصورة الأنفية: ويظهر فيها حبوب تقرحية على الأنف، ومخاط أنفي أخضر اللون.
  • ثانياً الصورة الرئوية: ويحدث فيها التهاب رئوى ودرنات على الرئة، مع أعراض تنفسية، وتعتبر هذه الصورة من المرض من أخطر الصور لتشابهها مع العديد من الأمراض الأخرى و صعوبة تشخيصها.
  • ثالثاً الصورة الجلدية: يظهر فيها على الجلد عقد تقرحية على الأوعية الليمفاوية خاصة عند الأرجل الخلفية والبطن.
طريقة الانتقال للإنسان: تنتقل البكتريا للإنسان عبر الهواء أو الجلد، أو عن طريق التعامل مع الحيوان المصاب.
العلاج: بسبب وبائية هذا المرض وخطورته، فالحيوان المصاب يجب إعدامه بالقتل الرحيم.
الوقاية: لا يوجد تحصين لمرض الجلاندرز، وطريقة الوقاية منه عن طريق محاصرة المرض والتخلص منه. وفحص الحيوانات المستوردة للتأكد من خلوها منه. أما في حالة الاشتباه في إصابة حيوان يجب ابلاغ السلطات المختصة فوراً، وإعدام الحيوانات المصابة.
9- التهاب الدماغ والحبل الشوكي في الخيول:

من الأمراض المشتركة بين الخيول والإنسان، وهو مرض وبائي، يصيب الخيول والبغال، وينتقل عن طريق البعوض والحشرات. ينتشر هذا المرض في الأمريكاتين، خاصة في الصيف وفترات انتشار البعوض.
اقرأ أيضا أمراض تنتقل عن طريق الحشرات
المسبب: فيروس من عائلة Togaviridae، ومنه 3 عترات:
  • العترة الشرقية Eastern Equine Encephalomyelitis Virus
  • العترة الغربية Western Equine Encephalomyelitis Virus
  • والعترة الفنزويلية Venezuelan Equine Encephalomyelitis
طرق الانتقال للخيل: ينتقل للخيول عن طريق البعوض والبق، كما ينتشر عن طريق استنشاق الرذاذ المحمل بالفيروس.
أعراض المرض في الخيول: قد تصاب الخيول وتكون أجسام مضادة دون ظهور أعراض عليها ويكون الخيل في هذه الحالة حامل للمرض. أما إذا لم يتمكن الحيوان من تكوين مناعة ضد المرض، تظهر عليه أعراض عصبية تبدأ بعدم الاتزان وعدم القدرة على البلع، تليها شلل تام ووفاة.
طرق الانتقال للإنسان والأعراض: ينتقل بين الخيل والإنسان عن طريق البعوض. وتختلف الأعراض من شخص لأخر، فقد يتسبب في أعراض تشبه نزلات البرد، ثم يكّون المريض أجسام مضادة، ويشفى من المرض. بينما في بعض الحالات قد يتسبب في مشكلات عصبية وقد تتسبب في الوفاة.
الوقاية: عن طريق فحص الخيول المستوردة، والتأكد من خلوها من المرض. أما في الدول التي ينتشر فيها المرض، تعتمد الوقاية من هذا المرض عن طريق السيطرة على البعوض والحشرات، والتخلص من أى مستنقعات أو مياة راكدة بالقرب من مزارع الخيول.
10- فيروس الهيندرا (Hendra Virus):

مرض مشترك نادر. ظهر أول مرة في عام 1994 في استراليا وتمت السيطرة عليه. ثم عاود المرض الظهور مرة أخرى في عام 2016، وأصيب به 53 حصان، و7 أشخاص من العاملين مع الأحصنة المصابة.
المسبب: فيروس Hendra من عائلة باراميكسوفيروس.
طريقة الانتقال: التعامل مع الحيوانات المصابة.
الأعراض في الخيول والإنسان: أعراض تنفسية، أو أعراض عصبية تنتهي بالوفاة.
العلاج: لا يوجد علاج فعال له. ولكن تستخدم العلاجات الداعمة للمناعة، والمضادات الحيوية للحماية من الإصابة بالبكتريا الانتهازية.
الوقاية: طور العلماء لقاح فعال ضد فيروس الهيندرا، يمكن تلقيح الأحصنة به في حالة ظهور حالات جديدة.















عرض البوم صور بنوتة فرفوشة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طريقة تربية الخيول… ستّة نصائح مهمّة قبل البدء بتربية الخيول رشا امام عالم الفروسيه 0 06-06-2021 03:09 AM
حصرى الطفيليات الداخلية المشتركة في الخيول الشاعر صحة الخيل 5 08-02-2014 12:25 PM
بالصور رشاقه الخيول العربية2014, احدث الصور لرشاقه الخيول 2014 امه الله بشر صور وافلام عن الخيل 4 02-14-2014 11:46 AM
صفات ومميزات الخيول ، غرائب وعجائب الخيول ، صفات الخيول العربيه الاصيله نسرين عالم الفروسيه 5 10-15-2012 05:07 AM
لمحبي الخيول .. شوية صور روعه Fares صور وافلام عن الخيل 1 03-07-2010 09:29 AM


الساعة الآن 09:38 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir